جديد الموقع
بوابة التدوين :         حساب ضريبة القيمة المضافة         كتابة الارقام بالحروف         الخبز المثوم بالجبن و الميونيز         إرتفاع طفيف في نسبة الويندوزفون في أمريكا         #سامسونج ترسل تحديث للنوت 4 يحسن من عمر البطارية         أجهزة سامسونج القابلة للإرتداء ستحصل على بطاريات مرنة قابلة للإنحناء     بوابة الصور :         صورة شلال         صورة غيوم         قطرة مياه         مياه متراشقة         قوارب بالقرب من الشاطئ         سلحفاة تحت الماء     بوابة الصوتيات :         اغاني راب فلسطينة - ليه         اغاني راب فلسطينة - Whats up MSN         اغاني راب فلسطينة - اغنية عكا         اغاني راب فلسطينة - ولاد حارتنا         اغاني راب فلسطينة - أرضي         اغاني راب فلسطينة - اذا الصبح ما اجا     بوابة الفيديو :         علاج الكسل والخمول اقوى دروس النابلسي المؤثره لابد تسمعها         كيف بدأت قضية فلسطين | Palestine Story         سحر الطبيعه الفلسطيني من اعلى قمة جبل قرب صانور و ميثلون         طريقة عمل مكياج ناعم للجامعه | مع داني         محمد عساف يتحدث لـ 24 عن ألبومه الأول وقصته مع نتانياهو         ماهر زين - رمضان | النسخة العربية     بوابة البرامج :         الأخبار والرياضة في مصر         مسموع - من جواهر الأدب         Amthal         الآلة الحاسبة العلمية فيستا         أول كلماتي         salamaty سلامتي    

اختلاف الرأي

البعض يلجأ إلى إنهاء النقاشات بعد تقديمهم للأدلة و البراهين ، تحاشياً بأن يكونوا كالعلكة في أفواه الديكتاتوريين الفكريين ، و للمصائب التي لا تعد ولا تصحى
كان سبب هذا اللجوء إلى إنهاء النقاشات الخوف من نظرة الديكتاتوريين الفكريين لمُخالفهم بالرأي ، و اعتبارهم كفّار مُخالفين لأمر الله و رسوله

فأسهل طريقة الأن هي تكفير المُخالف لهم بالرأي
أحيانا أرى النقاشات تنتهي : ( يا كافر ) ، ( لابد أن يُقيموا حد الرده عليك )

عن أبي ذر أنه سمع النبي - صلى الله عليه و سلم - يقول لا يرمي رجل رجلا بالفسق أو بالكفر إلا ردت عليه إن لم يكن صاحبه كذلك )
( كافر ) كلمة سهله تحتوي على أربعة أحرف ، و لكن معناها كبير جدا ، و وقعها على النفس عظيم
( لابد أن يُقيموا حد الرده عليك )
أتساءل هل هو حد الرده عن الإسلام ؟ أم حد الرده عن رأي الطرف الأخر ؟

إختلاف الرأي و الفكر طبيعة بشرية ، قال تعالى : ( ولو شاء ربك لجعل الناس أمة واحدة ولا يزالون مختلفين )
كل ما خلقه الله في هذا الكون توجدد به إختلافات ، فالألوان تختلف ، و الحيوانات تختلف ، و النباتات تختلف ، و البشر يختلفون في ألوانهم و أشكالهم و أجناسهم و سلوكهم و فكرهم

و الإسلام اعترف بحرية الرأي ، و لم يستعمل الإسلام أسلوب قمع الأراء
حرية الرأي كانت متواجدة في عهد الرسول صلى الله عليه و سلم
فالصحابي الجليل الحباب بن المنذر -رضي الله- أبدى رأيه في غزوة بدر و كان رأيه مختلف عن رأي الرسول -صلى الله عليه و سلم- و لكن رسولنا الحبيب أخذ برأي الحباب بن المنذر
و بعض الصحابة -رضوان الله عليهم- أبدوا رأيهم للنبي -صلى الله عليه و سلم- بتطليق زوجته عائشة بنت أبو بكر -رضي الله عنهما- في حادثة الإفك قبل أن يبرأها القران

المذاهب الأربعة : الشافعي ، المالكي ، الحنفي ، الحنبلي
العديد من المسائل الفقهيه يختلفون فيها المذاهب ، و لكن هذه المذاهب الأربعة مستمده من كتاب الله -سبحانه و تعالى- ، و سنة نبينا محمد -صلى الله عليه و سلم-
أراء الفقيه : أحمد بن حنبل ، تختلف عن أراء الفقيه : محمد بن إدريس الشافعي
و لكن كان الشافعي يزور أحمد بن حنبل في بيته
فقالوا تلاميذ الشافعي له : تزور أحمد و أنت أكبر سناً من أحمد ، فبيرد ببيتين يقول فيهما :
قالوا يزورك أحمد و تزوره ** قلت : الفضائل لا تغادر منزله
إن زارني فلفضله أو زرته ** فلفضله فالفضل في الحالين له

تساؤل !
كيف يقمع البعض الأراء المُخالفه و الرسول أشرف الخلق الذي يأتيه الوحي من الله -جل جلاله- تقبّل الأراء و إن كانت مختلفه عن رأيه ؟؟!!
كيف يقمع البعض الأراء المُخالفه و الإسلام أعطانا حرية الرأي ؟؟!!
كيف يتجرأ بعض المتطرفين بتكفير من يخالفهم بالرأي و الرسول -صلى الله عليه وسلم- لم يُكفّر من اختلفت أراؤهم عن أرائه ؟؟!!
كيف يتجرأ بعض المتطرفين بأن يكفّرون المختلفين عنهم بالرأي و سنة الله في الكون الإختلاف بين المخلوقات ؟؟!!

ينبغي علينا أن نحترم أراء و وجهات نظر الأخرين ، بعيدا عن التطاول عليهم و التعدّي عليهم
و مهما اختلفت الأراء و وجهات النظر ، تبقى الألفة و المحبة
نعم لتقبل أراء الجميع ولو كانت مخالفه لرأينا ، و لا لقمع الأراء المُخالفة


http://alwesam.org/articles.php?action=show&id=226


ريـــم الجهني
www.rjuhani.wordpress.com
الموقع المتعدد - الإثنين 16 / 04 / 2012 - 06:09 مساءً     زيارات 2163     تعليقات 0
عرض الردود
أضف تعليقك




أذكار

دعاء صلاة الاستخارة
قال جابر بن عبدالله رضي الله عنهما : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم ، يُعلمنا الاستخارة في الأمور كلها كما يعلمُنا السورة من القرآن ، يقول : إذا هم أحدكم بالأمر فليركع ركعتين من غير الفريضة ، ثم ليقل : اللهم إني أستخيرك بعلمك ، وأستقدرك بقدرتك ، وأسألك من فضلك العظيم فإنك تقدِرُ ولا أقدِرُ ، وتعلم ولا أعلم ، وأنت علام الغيوب ، اللهم إن كنت تعلم أن هذا الأمر -يسمي حاجته - خير لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري - أو قال : عاجلة وآجله - فاقدره لي ويسره لي ، ثم بارك لي فيه ، وإن كنت تعلم أن هذا الأمر شر في ديني ومعاشي وعاقبة أمري - أو قال : عاجله وآجله - فاصرفه عني واصرفني عنه ، واقدر لي الخير حيث كان ، ثم ارضني به

استعراض كافة الأذكار

معاني الأسماء



استعراض كل الأسماء

هل تعلم

عظام اليد 31 عظماَ،أما عظام الرجل 32 عظمة

إستفتاء

ما رأيك في برنامج الموقع المتعدد ؟

42%

28%

30%
إجمالي الأصوت: 1045

تسجيل الدخول


احصائيات عامة

المقالات 1,715
الصور 406
الفنانين 11
الأغاني 136
المرئيات 501
البرامج 35
المواقع 26
المجموع 2,830